التعليم

ما هو التعليم المدمج وانواعه ؟

ما هو التعليم المدمج أصبحت المؤسسات التعليمية تتنافس فيما بينها على استخدام تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات ومواكبة التطور التكنولوجي، منذ ظهور الإنترنت صار من السهل على الطلاب والمعلمين الوصول إلى  المعلومات المتاحة على شبكة الانترنت ومن هنا ظهر التعليم الالكتروني، نظرًا لعدم تقبل فكرة التحول الكلي من التعليم التقليدي إلى الإلكتروني؛ ظهر التعليم المدمج الذي يعد من وسائل توظيف التعليم الإلكتروني بالتدريس، نوضح في مقال اليوم ما هو التعليم المدمج وانواعه ؟.

ما هو التعليم المدمج وانواعه ؟

ما هو التعليم المدمج وانواعه ؟
ما هو التعليم المدمج وانواعه ؟

ما هو التعليم المدمج

التعليم المدمج هو عبارة عن مصطلح يستخدم للتعبير عن العملية التعليمية التي تجمع ما بين التعليم الإلكتروني والأساليب التقليدية للتعليم للحصول على منهجية جديدة في التعلم، هذه الطريقة تمثل تغير كبير في الطرق الأساسية للتعليم مثل: التغير الحادث في طريقة تعامل الطلاب والمعلمين مع تجربة التعليم،  سنتعرف فيما يلي على بعض النقاط التي توضح طبيعة عمل التعليم المدمج:

– التعليم المدمج هو أحد أشكال التعليم عن بعد؛ حيث يكون فيه جزء إلكترونى “على اليوتيوب” وجزء وجهًا لوجه بنسبة 25%، ويمكن تحقيق هذه النسبة من خلال الفيديو كونفرنس.

– شهادات التعليم المدمج يتم اعتمادها بنفس القواعد التي تعتمد بها شهادات التعليم الموضوعة من قبل المجلس الأعلى للجامعات، فيمكن أن تكون الشهادة ليسانس او بكالوريوس حسب الكلية.

– تتقدم الكليات بطلبات من أجل دخول منظومة التعليم المدمج ويتم عرض هذا الأمر على اللجنة الفنية، التي تقوم ببحث إمكانيات الجامعات والكليات المتقدمة بطلبات دخول تلك المنظومة الجديدة، تكون فرصة الجامعات التى تمتلك مقومات إلكترونية كشبكة معلومات واضحة أو قناة تلفزيونية مثل: جامعة القاهرة أكبر لبدء الدراسة بهذه المنظومة الجديدة.

– تذهب إستراتيجية التعليم المدمج للجان القطاع التي تتبع المجلس الأعلى للجامعات للقيام بدراسة المحتوى العلمي، المحتوى الفني فيتم النظر فيه عن طريق المركز القومى للتعليم الإلكترونى المدمج.

أنواع التعليم المدمج 

  • التعليم وجهًا لوجه

في هذا النوع يقوم المعلم بإيصال أغلب المناهج للطالب بشكل مباشر، كما يتم إضافة بعض الموارد عبر الإنترنت لإكمال المواد المدرسة أو مراجعتها، بالتالي يتمكن الطالب من دراستها في الفصل أو في المنزل أو في مختبر التكنولوجيا. 

  • التناوب

في هذا النوع يتناوب الطالب على الدراسة طبقًا لجدول زمني محدد ما بين التعليم الذاتي من خلال الإنترنت والتعلم التقليدي وجهاً لوجه. 

  • التعليم المرن

هذا النوع يتميز بوجود منصة من خلال الإنترنت تقوم بتدريس أغلب المناهج الدراسية، مع قيام المعلم بتقديم الدعم في جلسات التدريس الشخصية، أو في جلسات المجموعات الصغيرة. 

  • مختبر على الإنترنت

 في هذا النوع يتم توصيل جميع المناهج الدراسية المعتمدة على الإنترنت بشكل أساسي، ولكن ذلك يتم في مختبرات داخل المدرسة؛ حيث يتفاعل المعلم مع الطلاب عن طريق المؤتمرات الصوتية، والفيديوهات المسجلة مسبقًا، أو البريد الإلكتروني، ومنتديات المناقشة.

  • الدمج الذاتي

 هو نوع فردي يتيح للطالب أخذ دورة أو أكثر من خلال الإنترنت؛ لإكمال المناهج التي تم تدريسها بالفصول المدرسية بطريقة تقليدية، حيث يحصل الطالب على الجزء الأكبر من التعليم من خلال الإنترنت مع استمراره في حضور الفصول المدرسية وجهًا لوجه. 

  • برامج التشغيل عبر الإنترنت

يشمل هذا النوع منصة عبر الإنترنت، إلى جانب وجود المعلمين لتقديم المواد الدراسية، حيث يتعلم الطلاب عن بعد معظم الأوقات، و يذهبوا للمدرسة لحضور بعض الفصول الاختيارية، أو التي تحتاج إلى تواجد الطلاب مع المعلمين وجهًا لوجه.

مواضيع اخرى قد تهمك:

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *