منوعات

اسرار عن حبوب منع الحمل للرجال

حبوب منع الحمل للرجال ارتبطت حبوب منع الحمل بالسيدات من أجل منع حدوث حمل ليس مرغوب فيه أو لتنظيم الأسرة، حبوب منع الحمل عبارة عن مزيجٍ من هرمونى الأستروجين والبروجسترون المحضرَين صناعيًّا، هناك الكثير من أنواعها الأحادية والثنائية والثلاثية، لكن الجديد أنه في الوقت الراهن اتجهت الأنظار لنوع جديد من حبوب منع الحمل خاص بالرجال؛ حيث تعمل هذه الحبوب على تقليل حركة الحيوانات المنوية فى السائل المئوي لتصل إلى سرعة الصفر تقريبًا، يتم تناول هذه الحبوب قبل العلاقة الزوجية بعدة ساعات، نوضح في مقال اليوم اسرار عن حبوب منع الحمل للرجال.

أسرار عن حبوب منع الحمل للرجال

اسرار عن حبوب منع الحمل للرجال
اسرار عن حبوب منع الحمل للرجال

حبوب منع الحمل للرجال

– كشف باحثون أمريكيون أنه قد تم تطوير حبوب منع حمل تجريبية للرجال وأن هذه الحبوب تبدو آمنة مع تقليل معدلات الهرمونات التي تسبب إنتاج الحيوانات المنوية.

– قد أكد الدكتور “تومر سينج” أستاذ أمراض الغدد الصماء والتناسلية والعقم بمستشفى لينوكس في مدينة نيويورك “أن الدراسة تبشر بحبوب حمل ذكورية واعدة مستقبلًا”.

– قد شدد على أن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات؛ من أجل تأكيد هذه النتائج الأولية، وقد أوضح الباحثون أن حبوب منع الحمل هي عبارة عن شكل معدل من هرمون “التستوستيرون”، الذى يقدم الإجراءات المشتركة لهرمون الذكورة وهرمون الأنوثة “البروجسترون”، وقد أوضحت الدراسة أضرار حبوب منع الحمل للرجال.

اضرار حبوب منع الحمل للرجال

  • الوظيفة الجنسية

– هرمون التستوستيرون هو الهرمون المسؤول عن تشكيل وتطور الخصائص الجنسية عند الرجال، لذا فإنه عند تعارض هرمون التستوستيرون مع المستويات المرتفعة من الهرمونات الأنثوية التي توجد في حبوب منع الحمل سيكون هرمون التستوستيرون أقل فاعلية.

– قد يواجه الذكور الذين يتناولون هذه الحبوب تغيرات في مظهرهم وعلى أعضائهم الجنسية، بالإضافة إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية، وضعف الانتصاب، وقلة الرغبة الجنسية، أو تقلص حجم الخصيتين؛ وقد يحدث لدى بعض الرجال تطور في أنسجة الثدي مع توسع وسواد الحلمات.

  • المظهر الجسدي

هرمون التستوستيرون هو الهرمون المسؤول عن نمو الأنسجة العضلية والعظمية لدى لرجال عند تعارضه مع المستويات المرتفعة للهرمونات الأنثوية فقد يؤدي إلى تطور حالة العظام لتصير مماثلة لهشاشة العظام، وذلك قد يؤدي إلى زيادة خطر كسر العظام وقد يتأثر تخزين الدهون أيضًا، الأمر الذي قد يؤدي إلى تأنيث المظهر الجسدي وقد ينخفض نمو وسمك شعر الوجه والجسم، لكن قد يكون لها تأثير إيجابي على الأشخاص المصابين بالصلع.

  • التغيرات العقلية 

يُعتقد أن هرمون التستوستيرون له دور في الميول العدوانية والعنيفة لدى الرجال، وتقل فاعلية هرمون التستوستيرون في حالة تناول الهرمونات الأنثوية مثل: حبوب منع الحمل، قد يصير الرجل أقل عدوانية وقد يفقد الرغبة الجنسية، أو الاهتمام بممارسة الأنشطة الترفيهية الأخرى؛ وذلك نتيجة التأثير الهرموني والاكتئاب الذي قد يكون بسبب بعض التغيرات الخاصة بالحالة الجسدية والجنسية المرافقة لتعاطي هذه الحبوب، و قد يحدث أيضًا هبات ساخنة في الجسم وشعور بالأرق.

  • أضرار أخرى

زيادة فرصة إصابة الرجل بتجلط الدم وبالسكتات الدماغية، و زيادة فرصة الإصابة بأمراض الكبد والمرارة، وزيادة فرصة الإصابة بمرض السرطان خاصةً سرطان البروستاتا.

مواضيع اخرى قد تهمك:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *