منوعات

ما حكم قراءة القران للحائض في رمضان ؟

حكم قراءة القران للحائض في رمضان يحتل شهر رمضان المبارك منزلة كبيرة لدى المسلمين لأنه شهر الخير والبركة، من أحب الأعمال في شهر رمضان قراءة القرآن ويعد رمضان الشهر الذي أنزل فيه القرآن قال الله تعالى: (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ)، تسأل النساء هل يجوز قراءة القرآن في فترة الحيض، نوضح في مقال اليوم ما حكم قراءة القران للحائض في رمضان ؟.

ما حكم قراءة القران للحائض في رمضان ؟

ما حكم قراءة القران للحائض في رمضان ؟
حكم قراءة القران للحائض في رمضان

– أجمع جمهور الفقهاء على حرمة قراءة الحائض للقرآن في فترة الحيض حتى تطهر  ولا يستثنى من ذلك إلا ما كان على سبيل الذّكر والدّعاء.

– روي من حديث ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئاً من القرآن ” رواه الترمذي، هو حديث ضعيف لأنه من رواية إسماعيل بن عياش عن الحجازيين وروايته عنهم ضعيفة.

– خالف بعض أهل العلم الإمام ابن تيمية وغيره ما عليه الفقهاء الآخرون في هذه المسألة؛ إذ وافقوا قولاً عند الإمام أحمد بن حنبل بتجويزه قراءة الحائض للقرآن من غير أن تمسّه، واستندوا في تجويزهم إلى عدم وجود نصوصٍ صريحةٍ في هذا الباب، وأنّه لم يرد نهيٌ مخصوصٌ من النبي -صلّى الله عليه وسلّم- للحُيّض من النساء في عهده عن قراءة القرآن.

مواضيع اخرى قد تهمك:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *