قصص اطفال

أجمل مجموعة من قصص أطفال قصيرة مكتوبة تسعد طفلك قبل النوم

قصص وحكايات اطفال قبل النوم جديدة بالصور

تعد قصص الأطفال فرع من أدب الطفل تهدف إلى غرس القيم الأخلاقية وتساعد في توسيع إدراكهم وتثير الخيال، يعتقد البعض أن قصص اطفال مجرد تسلية ولكن هي في الحقيقة وسيلة تربوية لها أسس ومقومات قد تكون من الخيال أو الواقع، لذا يجب اختيار قصص الأطفال بعناية وحذر وأن تكون لها هدف وذو قيمة كبيرة، نوضح في هذا المقال قصص اطفال قصيرة ممتعة جداً

قصص وحكايات الاطفال قد تكون ممتعة للاطفال وللكبار ايضا فنحن نستمتع ايضا عندما نروي قصص وحكايات الاطفال قبل النوم فهي تساعد على نوم سعيد لطفلك فنحن نقدم لكم من خلال هذا الموضوع مجموعة من أجمل قصص أطفال  مكتوبة جديدة وممتعة بالصور.

قصص أطفال قبل النوم قصيرة ممتعة جداً

 

القصة الأولى :

قصص اطفال جديدة وهي من اجمل قصص الاطفال المكتوبة

قصة الأسد والفأر الصغير

 

قصص اطفال
قصة الأسد والفأر الصغير

– يعيش في الغابة أسد وهو الملك ومن يحكمها، في يوم من الأيام جاء فأر صغير جميل يعيش في الغابة، الفار كثير الحركة يقفز من هنا لهنا مما أزعج الأسد.

– كان الأسد نائم في أحد الأيام وفجأة استيقظ علي صوت وحركة الفأر وكان غاضباً جداً وقام بمسك الفار في قبضته وقرر أن يأكله.

– قال الفار الصغير للأسد الكبير لا تأكلني وتوسل إليه حتى يعفو عنه وقال له سامحني آخر مرة، ووعده بأنه لا يكرر ذلك أبداً وأنه لن ينسي هذا المعروف طيلة حياته.

– قال أيضاً ربما يأتي يوم وأستطيع رد هذا المعروف؛ هنا ضحك الأسد وقال ما هذا المعروف الذي تقدمه وأنت فأر صغير وأنا الأسد ملك الغابة قوى وعظيم.

– ترك الأسد الفأر فقط لأنه أضحكه ومرت الأيام والفأر لا يقوم بعمل أي شيء يزعج الأسد، في يوم كان الأسد يسير في الغابة قام الصيادون بالإمساك به وربطه في جزع شجرة، وذهبوا من أجل أن يحضروا عربة لنقل الأسد إلى حديقة الحيوانات.

– في نفس الوقت كان الفأر يسير في هذه المنطقة فرأى الأسد وهو مربوط وذهب إليه حتي يساعده، قام بقطع الأحبال كلها وحرر الأسد، فرح الفأر كثيراً عندما استطاع أن يساعد الأسد ملك الغابة العظيم وهو صغير الحجم.

– قال الفار للأسد يستطيع فأر صغير مثلي أن يساعد أسد عظيم مثلك؛ المرء يقاس بفعله لا بحجمه ولكل منا عازته في هذه الحياة.

قصص للأطفالمكتوبة القصة الثانية: قصة الديك الحكيم

قصص اطفال
قصة الديك الحكيم

– يعيش في أطراف الغابة ديك حكيم هو وأولاده كتاكيت صغار، هو شجاع جداً وحنون على أطفاله ويخاف عليهم كثيراً، في يوم من الأيام قرر الأب أن يخرج مع أولاده الكتاكيت حتى يُعرفهم المنطقة الذين يعيشون فيها، وقال لهم لا تبتعدوا عني ولا يذهب أحد منكم بمفرده لأن في اتحادنا قوة.

– الكتكوت فوفو قام بمغادرة أبيه الديك وإخواته بمفرده وقرر أن يستكشف المنطقة واعتقد ان كلام والده خوفاً عليه فقط.

– هناك من كان يمشي وراء فوفو الكتكوت أنه الذئب الشرس الذي يفترس الحيوانات، هم بالنسبة له وجبة شهية.

– قام الذئب الشرس بمهاجمة الكتكوت، في أثناء ذلك الوقت لُحظ الديك الحكيم اختفاء فوفو ابنه وبحث عنه حتى وجده والذئب يحاول أن يفترسه.

– قام الديك بالهجوم على الذئب حتى ينقذ ابنه وظل ينقر فوق رأسه حتى خاف الذئب وذهب وترك الكتكوت وعاد مع أبيه إلى اخواته وهنا عاتبه أبيه كثيراً على مافعله.

– قال الديك الحكيم لأبنائه لا تتفرقوا لأن الفرقة تعني الضعف والهزيمة والاتحاد قوة، وعد الكتاكيت الصغار والدهم أن لا يتفرقوا أبداً،

– في نفس الوقت كان الذئب يتربص بهم وسمع كلامهم و فهم أنه لن يستطيع أن يمسك بأي كتكوت بعد الآن؛ وذلك لأنهم أصبحوا وحدة ومتمسكين ببعض فقرر أن يترك هذه الغابة ويبحث عن آخرى يكون فيها حيوانات متفرقة حتى يصبح صيدهم سهل.

– تعتبر هذه القصة من قصص اطفال الجميلة التي لها هدف نبيل؛ حيث تعلم الطفل أن يسمع كلام والده، وأن الاتحاد قوة، وجود الطفل بجانب اخواته ووالديه أمان وحماية من اي خطر.

حكايات اطفال قبل النوم

القصة الثالثة: قصة المهر الغريب

قصص اطفال
قصة المهر الغريب

– كان هناك مهر يعيش مع والداته في مزرعة جميلة حيث المساحات الخضراء الجميلة والواسعة، يعيشان معاً حياة جميلة خالية من أي مشاكل وليس لديهم أي أعداء.

– في يوم قرر المهر أن يترك هذه المزرعة لأنه سأم من هذه الحياة المملة كل يوم، أراد أن يعيش في مكان جديد وقرر أن يصارح والدته.

– قالت له الأم تريد أن تغادر أرض آبائك وأجدادك ورفضت الفكرة، لكن أصر المهر على مغادرة هذه الأرض، اضطرت الأم أن تذهب مع ابنها فهو وحيدها لا يهون أن تتركه وحده في أرض غريبة.

– بالفعل ذهباً معاً وبدأ يبحثان عن مكان جديد ولكن كل مكان كانوا يذهبون إليه كان هناك من يمكث فيه، وظل يبحثون عن مكان آخر حتى جاء الليل وقد أصابهم التعب الشديد من البحث وأصابهم الجوع والعطش أيضاً.

– لم يجدوا مكان يكون مأوى لهم ولا حتى استطاعوا أن يعثروا على طعام وشراب، في الصباح قرروا العودة إلى أرضهم مزرعتهم الجميلة، وقالت الأم لابنها من ترك أرضه عاش غريباً وحيداً.

القصص القادمة وحكايات للاطفال بالصور احلا تابعونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى